اشترك الآن بخدمة الأخبار العاجلة على واتساب

أدخل رقم الموبايل مسبوقا برمز الدولة بدون 00 أو +


مقالات وأبحاث
الخميس, تشرين الثاني 27, 2014

1
2
3
4
5
6
   
من هو المستفيد من تفجيرات 11 سبتمبر
الجمعة, أيلول 13, 2013

 

لا شك ان هذه التفجيرات كانت جريمة بشعة بحق الحياة والانسانية قامت بها كلاب متوحشة ظلامية معادية للحياة والانسان ذهب ضحيتها اكثر من 3000 انسان برئ لا ذنب لهم سوى انهم يحبون الحياة ويحترمون الانسان

فهذه الجريمة كانت مفاجئة للادارة الامريكية ومفاجئة غير متوقعة هل من المعقول هناك مجموعة تتجرأ على غزو امريكا في عقر دارها لا شك انها كانت صدمة كبيرة لكن الادارة الامريكية احتوت الصدمة وقررت الرد بقوة واعلنت الحرب على الارهاب فشنت حربا على الارهاب في افغانستان وانهت نظام الطالبان الارهابي الذي كان يدعم ويحمي منظمة القاعدة الوهابية الارهابية ثم قادت حربا ضد نظام صدام الارهابي وحررت العراق والعراقيين من نظام استبدادي ارهابي متوحش

فهذه الحربين التي شنتها الولايات المتحدة ضد الارهاب الممثل بالقاعدة الوهابية ومن يدعم الارهاب نظام صدام في العراق ونظام طالبان في افغانستان كلفت الولايات المتحدة الامريكية ثمنا باهضا اكثر من ثلاثة ترليون دولار واكثر من 7000 قتيل لم تذهب سدى ابدا

وهذا يعني ان الادارة الامريكية ارادت ان تجعل من هذه الجريمة البشعة وسيلة لتحقيق مصالحها حتى لو كانت على حساب مصالح الشعوب التي ادعت انها جاءت لانقاذها

صحيح ان الادارة الامريكية حمت امريكا وشعب امريكا من اي عنف اي ارهاب الا انها في الوقت نفسه لم تتخذ اي موقف لانقاذ الشعوب من الارهاب الا في حدود حماية قواتها ومصالحها فقط في حين نرى القوى الارهابية في العراق في افغانستان في الدول العربية والاسلامية تزداد قوة ونفوذ حتى اصبحت لها اليد الطولى في خلق الفوضى واشعال الحروب الاهلية ونشر الفساد والعنف والارهاب وكأن الامر لا يهمها بل هناك من يرى هناك أتفاق غير مباشر بين الادارة الامريكية وبين القوى الارهابية لا تتعرضوا للمصالح الامريكية للشعب الامريكي لا علاقة لنا بكم

من منا لا يعرف ان مصدر الارهاب منبعه الرحم الذي يولد الارهاب منه انه الدين الوهابي حاخامات الدين الوهابي نظام عائلة ال سعود هذه حقيقة يعرفها الداني والقاصي والجاهل والعالم واول الذين يعرفون ذلك هم الادارة الامريكية المخابرات المركزية الامريكية

ومع ذلك نرى الادارة الامريكية صديقة حميمة ومخلصة ومدافعة دفاعا لا مثيل له عن مصدر ومنبع ورحم الارهاب

فرغم ما تتظاهر وتتبجح به الادرارة الامريكية بانها الدولة الوحديد التي ترعى وتدعم الديمقراطية والمدافعة الوحيدة عن حقوق الانسان فان ذلك مجرد شعارات كاذبة ومزيفة الهدف منها خدع العالم حيث اثبت الواقع انها ترعى وتدعم مصالحها الخاصة وامتيازاتها بالضد من مصالح الشعوب انها تقف الى جانب مصالحها مثلا انها وقفت وتقف وتدعم حكم العوائل المحتلة للخليج والجزيرة ال سعود ال ثاني ال خليفة رغم ان هذه العوائل لا تعترف بالانسان ولا قيمه بل ترى في ابناء الجزيرة مجرد عبيد وخدم وجواري فالانسان في ظل حكم هذه العوائل مجرد حيوانات لا يملكون عقل ولا رأي ولا فكر كل ذلك لا يهمها الذي يهمها ان هذه العوائل هي بقر حلوب لامريكا لاسرائيل لبعض الدول الغربية

اما اذا تعرضت مصالحها واحتكاراتها الغير شرعية من قبل بعض الشعوب فجنت جنون الادارة الامريكية ورفعت شعارات الديمقراطية وحقوق الانسان بوجه تلك الشعوب ودعتها الى التمسك بالديمقراطية وحقوق الانسان وهي تعني مصالح امريكا الغير شرعية

هذا الشعب البحريني منذ عشرات السنين وهو يعيش في ظل كابوس مرعب في جحيم لا شبيه لها لا في الدنيا ولا في الاخرة في ظل عائلة فاسدة منحرفة فرضت نفسها بقوة الحديد والنار وقالت انا ربكم الاعلى

شعب يريد الحرية يريد ملكية دستورية يريد حكومة يختارها بنفسه ويحاسبها اذا قصرت ويقيلها اذا عجزت يريد دولة تضمن لكل ابناء البحرين المساوات في الحقوق والواجبات وتضمن لهم حرية الرأي والعقيدة

لم نسمع اي صوت للأدارة الامريكية للرئيس الامريكي للبيت الابيض ام ان ابناء البحرين لا تشملهم الديمقراطية وحقوق الانسان

اما الانسان في ظل ال سعود لا حق له في التفكير في التكلم في الضحك في البكاء حتى في قول اف كلمة اف تجاوز وانتهاك للرب الاعلى ومن يتجاوز كافر والكافر يقتل على الطريقة الوهابية

 

نعود الى عنوان المقال من هو المستفيد من تفجيرات 11 أيلول

لا شك ان الولايات المتحدة الامريكية هي المستفادة الاكثر فكل الحروب التي خاضتها كانت مدفوعة الثمن مسبقا وبشكل مضاعف قدمتها البقر الحلوب كما انها حمت وضمنت مصالحها وامتيازاتها بشكل افضل واحسن رغم الازمة المالية التي مر بها العالم لم تؤثر على وضع واقتصاد امريكا بل يشاهد نموا وازدهارا طبعا بفضل البقر الحلوب

والمستفيد الثاني هي المنظمات الارهابية الوهابية الظلامية فهذه المنظمات انتشرت وتوسعت في كل البلدان العربية الاسلامية ونشرت الفوضى والموت والدمار وعدم الاستقرار في كل المنطقة

والمستفيد الثالث هي اسرائيل انها تعيش في حالة من الازدهار والتقدم وحالة من الامن والاستقرار لم تعشها في كل الفترات حتى عد شعب اسرائيل من الشعوب السعيدة وجاء في المرتبة 11 من دول العالم وهذا يعود الى ما فعلته المجموعات الارهابية الوهابية الظلامية بدعم من قبل ال سعود من فوضى وحروب اهلية بعضهم يقتل يذبح بعض حيث عاد العرب الى ايام الجاهلية الاولى بعضهم يغزوا بعض وبعضهم يذبح بعض وبعضهم ينهب بعض وبعضهم يكفر بعض

وهكذا اسرائيل تتقدم وتتطور والعرب تتخلف وتتأخر

اسرائيل تنموا وتكبر والعرب تضعف وتصغر

كل ذلك بفضل المجموعات الارهابية الوهابية الظلامية المدعومة من قبل العوائل المحتلة للجزيرة والخليج



 
أضف تعليق
نطلب من زوارنا اظهار الاحترام, والتقيد بالأدب العام والحس السليم في كتابة التعليقات, بعيداً عن التشدد والطائفية, علماً ان تعليقات الزوار ستخضع للتدقيق قبل نشرها, كما نحيطكم علماً بأننا نمتلك كامل الصلاحية لحذف اي تعليق غير لائق.
الاسم :

عنوان التعليق :

البريد الالكتروني :

نص التعليق :

1500 حرف المتبقية
أدخل الرقم من الصورة . اذا لم تستطع القراءة , تستطيع أن تحدث الصورة.
Page Generation: 0.93009
Total : 106